التخطي إلى المحتوى الرئيسي

ما هي الفاتورة الإلكترونية؟

 الفوترة الإلكترونية منظومة الفوترة الإلكترونية هي إجراء يهدف إلى تحويل عملية إصدار الفواتير والإشعارات الورقية إلى عملية إلكترونية تسمح بتبادل الفواتير والإشعارات المدينة والدائنة ومعالجتها بصيغة الكترونية منظمة بين البائع والمشتري بتنسيق إلكتروني متكامل. الفاتورة الإلكترونية هي فاتورة يتم إصدارها وحفظها بصيغة الكترونية منظمة عبر نظام إلكتروني وتحتوي على متطلبات الفاتورة الضريبية. ولا تعتبر الفاتورة المكتوبة بخط اليد أو المصورة بماسح ضوئي فاتورة إلكترونية. وهناك نوعين من الفواتير الضريبية (الفاتورة الضريبية، والفاتورة الضريبية المبسطة). الفاتورة الضريبية هي الفاتورة التي يتم إصدارها غالبًا من منشأة إلى منشأة أخرى، محتوية على جميع عناصر الفاتورة الضريبية.​ الفاتورة الضريبية المبسطة هي الفاتورة التي يتم إصدارها غالبًا من منشأة إلى فرد، محتوية على العناصر الرئيسية للفاتورة الضريبية المبسطة.​ كيف سيتم تطبيق الفوترة الإلكترونية (فاتورة) سيتم تطبيق الفوترة الإلكترونية على مرحلتين، المرحلة الأولى "مرحلة الإصدار" ستطبق من 4 ديسمبر 2021م لكل المكلفين المسجلين في ضريبة القيم

الاعتمادات المستندية وخطابات الضمان

- ما هو الاعتماد المستندي ؟

أولا: تعريف الاعتماد المستندي -

الاعتماد المستندی هو تعهد مكتوب صادر من بنك ( يسمى المصدر) بناء على طلب المشتري ( مقدم الطلب أو الأمر) لصالح
البائع( المستفيد .)
ويلتزم البنك بموجبه بالوفاء في حدود مبلغ محد د خلال فترة معينة متى قدم البائع مستدات السلعة مطابقة لتعليمات شروط
الاعتماد وقد يكون التزام البنك بالوفاء نقدا أو بقبول كمبيالة .

ثانيا: أهمية الاعتماد المستندي -

ويستعمل الاعتماد المستندي في تمويل التجارة الخارجية، وهو يمثل في عصرنا الحاضر الإطار الذي يحظى بالقبول من جانب
 سائر الأطراف الداخلين في ميدان التجارة الدولية بما يحفظ مصلحة هؤلاء الاطراف جميعا من مصدرين ومستوردين 

يشترك في الاعتماد المستنديأربعة أطراف هم :

المشتري :هو الذي يطلب فتح الاعتماد، ويكون الاعتماد في شكل عقد بينه وبين البنك فاتح الاعتماد. ويشمل جميع النقاط التي
يطلبها المستورد من المصدّر .
البنك فاتح الاعتماد :هو البنك الذي يقدم إليه المشتري طلب فتح الاعتماد، حيث يقوم بدراسة الطلب. وفي حالة الموافقة عليه
وموافقة المشتري على شروط البنك، يقوم بفتح الاعتماد ويرسله إما إلى المستفيد مباشرة في حالة الاعتماد البسيط، أو إلى أحد مراسليه في بلد البائع في حالة مشاركة بنك ثاني في عملية الاعتماد المستندي .

المستفيد :هو المصدر الذي يقوم بتنفيذ شروط الاعتماد في مدة صلاحيته. وفي حالة ما إذا كان تبلیغه بالاعتماد معززا من البنك المراسل في بلده، فإن كتاب التبليغ يكون بمثابة عقد جديد بينه وبين البنك المراسل، وبموجب هذا العقد يتسلم المستفيد ثمن البضاعة إذا قدم المستندات وفقا لشروط الاعتماد .

البنك المراسل : هو البنك الذي يقوم بإبلاغ المستفيد بنص خطاب الاعتماد الوارد إليه من البنك المصدر للاعتماد في الحالات التي يتدخل فيها أكثر من بنك ف تنفيذ عملية الاعتماد المستندي كما هو الغالب. وقد يضيف هذا البنك المراسل تعزيزه إلى الاعتماد، فيصبح ملتزما بالالتزام الذي التزم به البنك المصدر، وهنا يسمى بالبنك المعزز .

الخطوات العملية للاعتماد المستندى المنفذ من بنكين :-

  • يتعاقد البائع مع المشتري، ويتعهد المشتري دفع الثمن بواسطة اعتماد مستندي .
  • يطلب المشتري من بنكه أن يفتح اعتمادا مستنديا لصالح البائع مبينا الشروط التي اتفق هو عليها مع هذا البائع.
  • يدرس البنك طلب العميل، وبعد الموافقة وتحديد شروط التعامل، يقوم بإصدار الاعتماد وارساله ل لبنك المراسل في بلد البائع 
  • يقوم البنك المراسل بتبليغ الاعتماد للبائع المستفید، مضيفا تعزیزه على ذلك عند الاقتضاء .
  • يسلم البائع السلعة إلى ربان السفينة، الذي يسلمه وثائق الشحن .
  • يسلم البائع المستندات و وثائق الشحن إلى البنك المراسل الذي يدفع له ثمن سلعته بعد التحقق من تطابق المستندات مع شروط الاعتماد
  • يرسل البنك المراسل المستندات إلى البنك المصدر الذي فتح فيه الاعتماد من طرف المشتري .
  • يسلم البنك المصدر في بلد المشتري المستندات إلى طالب فتح الاعتماد مقابل السداد حسب الاتفاق بينها .
  • يسلم المشتري المستندات إلى وكيل شركة الملاحة في ميناء الوصول الذي يسلمه السلعة .
  • يقوم كل من البنك المصدر والبنك المراسل بترتيبات التغطية بينهما بحيث يتم تصفية العلاقات بشكل نهائي 

 ما هو خطاب الضمان ؟

خطاب الضمان المصرفي : هو تعهد مقيد بزمن محدد غير قابل للرجوع يصدر من البنك بناء على طلب طرف آخر( عميل له )- بدفع مبلغ معين لأمر جهة أخرى مستفيدة من هذا العميل لقاء قيام العمیل بالدخول في مناقصة أو تنفيذ مشروع ليكون استيفاء المستفيد من هذا التعهد ( خطاب الضمان ) متى تأخر أو تقصير العميل في تنفيذ ما التزم به ل لمستفيد في مناقصة أو تنفيذ مشروع ويرجع البنك بعد على العميل بما دفعه عنه ل لمستفيد

أركانه -:

البنك: وهو الطرف الضامن .

العميل: وهو الطرف المضمون عنه . 

المستفيد: وهو الطرف  المضمون له ،عادة لا يكون إلا شخصية اعتبارية كمصلحة حكومية أو مؤسسة أو شركة معروفة. ومن النادر أن يكون شخصا طبيعيا .

قيمة الضمان: وهو المبلغ المضمون

أهميته:

لخطاب الضمان أهمية كبيرة في حماية المستفيد ( المضمون له ) حكومة أو شركة لضمان تنفيذ المشاريع أو تأمين المشتريات وفق شروطها ومواصفاتها وفى أوقاتها المحددة. وبالتالي توفير الضمانة للمستفيد عن أي تقصير تنفيذي أو زمني من الطرف العميل
إضافة إلى أن البنك لا يقبل في استقبال خطاب الضمان وأن يكون طرفا مع العميل لصالح المستفيد إلا إذا توفرت لديه القناعة بكفاءة العميل المالية والمعنوية. وبالتالي في هذا ضمان إضافي إلى سابقه أن لا يدخل في المشاريع والمناقصات إلا شخص قادر على الوفاء بما التزم به.