التخطي إلى المحتوى الرئيسي

الاعتمادات المستندية وخطابات الضمان

- ما هو الاعتماد المستندي ؟ أولا: تعريف الاعتماد المستندي - الاعتماد المستندی هو تعهد مكتوب صادر من بنك ( يسمى المصدر) بناء على طلب المشتري ( مقدم الطلب أو الأمر) لصالح البائع( المستفيد .) ويلتزم البنك بموجبه بالوفاء في حدود مبلغ محد د خلال فترة معينة متى قدم البائع مستدات السلعة مطابقة لتعليمات شروط الاعتماد  وقد يكون التزام البنك بالوفاء نقدا أو بقبول كمبيالة . ثانيا: أهمية الاعتماد المستندي - ويستعمل الا عتماد المستندي في تمويل التجارة الخارجية، وهو يمثل في عصرنا الحاضر الإطار الذي يحظى بالقبول من جانب   سائر الأطراف الداخلين  في ميدان التجارة الدولية بما يحفظ مصلحة هؤلاء الاطراف جميعا من مصدرين ومستوردين  يشترك في الاعتماد المستندي أربعة أطراف هم : المشتري :هو الذي يطلب فتح الاعتماد، ويكون الاعتماد في شكل عقد بينه وبين البنك فاتح الاعتماد. ويشمل جميع  النقاط التي يطلبها المستورد من المصدّر . البنك فاتح الاعتماد :هو البنك الذي يقدم إليه المشتري طلب فتح الاعتماد، حيث يقوم بدراسة الطلب. وفي حالة الموافقة عليه وموافقة المشتري  على شروط البنك، يقوم بفتح الاعتماد ويرسله إما

القيد المعلق أو القيد الأعرج أو القيد الابتر أو القيد الاعوج واستخداماته

 القيد المعلق أو القيد الأعرج أو القيد الابتر أو القيد الاعوج واستخداماته.

وهو يستخدم في حالة عدم توازن ميزان المراجعة وعدم معرفة سبب عدم التوازن. 

 يتم إجراء قيد من طرف واحد ح / معلق بقيمة الفرق في ميزان المراجعة لتحقيق التوازن بين الجانب الدائن والجانب المدين حين إجراء المراجعة الدقيقة ومعرفة سبب عدم التوازن من ثم تعديل الخطا وإجراء قيد عادي , يتم فيه إغلاق ح / المعلق و تصحيح الخطأ. وهو نادر استخدام هذا القيد 

 مثال :ذا كان الجانب المدين لميزان المراجعة أقل من الجانب الدائن بمبلغ 3000 دولار وتعذر معرفة السبب فيتم إجراء القيد التالي
 3000 من ح/ معلق حيث يكون القيد من طرف واحد فقط بهذا الشكل وعن طريق هذا القيد يتم عمل توازن ( مؤقت ) لميزان المراجعة لحين إكتشاف الخطأ
 وعند اكتشاف الخطأ يتم عمل قيد التصحيح اللازم حيث يكون ال ح / المعلق دائنا في قيد التصحيح ليتم إقفاله.